أحباء في الذاكرة

المستشار المحامي نجيب إسماعيل هاشم سكيك

المرحوم المستشار القانوني والخبير في علم القانون الاستاذ نجيب إسماعيل هاشم سكيك ” أبو أحمد ” لوحة مليئة بالإبداع والتميز والمهارة، هو خريج جامعة عين الشمس في منتصف السبيعنات، تقلد مناصب عديدة في الوظيفة العامة كوكيل نيابة وغيرها، الا أنه رأي بالعمل الحر مقصده ،فخط بمهاراته العديد من النجاحات، فأصبح اسمه من علامات القطاع في المحاماة، فأسس مكتبه الخاص الذي دافع من خلاله عن حقوق الناس، هو بارع محنك لدرجة أنه وضع تعريف جديد لمعنى البارعة، متحدث بهدوء واتقان، منطقي متسلسل في براهينه وإثباتاته، أما خُلقه له تفاصيل جميلة، فهو نموذج يدرس بكل معاني الود باستقبال الناس، باراً باهله وبوالديه على مر السنين، لديه مبادئه الفاعلة في بناء المجتمع العائلي ومن أهمها إن نشر الود والحب هي أفعال مبرهنة بالأقوال، يجزم دائما أن النقاش المفتوح الذي تكون أرضيته الاحترام والنَفس الطيب أكيد ستكون النتائج إيجابية وواضحة ويمكن تطبيقها، رحمك الله وادخلك فسيح جناته يا أستاذنا الكبير أبو أحمد
بقلم: محمد سليم شكري سكيك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق