المحور الطبي

تأثير الصيام على كورونا فيرس

دكتور عدلي سكيك

يتصدى الجهاز المناعي للأجسام الغريبة والأجسام الضارة بعدة طرق سأذكر منها طريقتين رئيسيتين: أولهما عبر الخلايا الطبيعية القاتلة (natural killer cells) ، هذه الخلايا بمجرد وأن تجد خلية أخرى مريضة أو غريبة تقضي عليها، والأمر الثاني هذه الخلايا تلجأ إلى صنع أجسام مضادة وصنعها يكون عبر الخلايا الليمفاوية، ولكن هناك نقطة رائعة في هذا الأمر، هذه الخلايا تلجأ إلى نشر خلايا لها ذاكرة، معنى أن هذه الخلايا التي لها ذاكرة تستطيع أن تتذكر هذا الفيروس كلما حاول دخول الجسم مرة أخرى، ولذلك من بين 80% الذين أصيبوا بكورونا فيرس، هناك فئة تعافت منها لكنها أصيبت مرة أخرى لأنها لم تكن لديها خلايا تمتلك ذاكرة قوية.
يأتي هنا الصوم، أثناء الصيام الخلايا الليمفاوية الذاكرة تعود وتذهب إلى النخاع العظمي وهو منشأ هذه الخلايا فتعود إلى منشأها أي إلى النخاع العظمي، حيث يتم تقوية ذاكرتها بشكل قوي جدا ويتم تجهيزها بحيث عندما تعود إلى الدم مرة أخرى، تعود بشكل أقوى مما دخلت عليه في المرة الأولى، فالصوم تحديدا يؤثر على الخلايا الليمفاوية التي لها ذاكرة فيقوي ذاكرتها، فمن أراد أن يحمي نفسه من الوباء فليصم.
د. عدلي بهجت سكيك
محاضر في كلية الطب والعلوم الصحية – جامعة فلسطين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى